الرئيسية / المقالات / اخطاء عليك تجنبها عند كتابة الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية

اخطاء عليك تجنبها عند كتابة الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية

وظفني.كوم – ان كتابة الهدف الوظيفي من اهم عناصر السيرة الذاتية وعدم اتقانك لكتابته تجعل منك غير جدي وغير جدير بالعمل الذي ترغب في الحصول عليه لذلك استخدم العبارات المناسبة الخالية من الاخطاء لتعزز من فرصك في العمل وتعطي الانطباع الجيد عنك
وننوه ايضا ان الهدف الوظيفي يختلف باختلاف نوع العمل الذي تبحث عنه فلا تبذل جهدا وتضيع وقتا في نسخ الاهداف الجاهزة التي تتوفر في الانترنت فاكتب الهدف الذي يناسبك شخصيا ويناسبك على الصعيد المهني.
ما هو الهدف الوظيفي
الهدف الوظيفي في السيرة الذاتية
ان الهدف الوظيفي هو عبارة عن مجموعة من الجمل القصيرة التي تحدد فيها نقاط رئيسية في مسيرتك المهنية تهمك وتريد انجازها بشكل متقن بحيث ستترك انطباعا جيدا لدى القائمين على العمل بأنك افضل المرشحين الذين يتنافسون معك نحو نيل الوظيفة التي تتقدم لها وتريد الحصول عليها لذلك اختر هدفا يناسبك ويناسب المؤسسة التي تريد العمل فيها وتناسب الوظيفة ايضا.
ويمكن كتابة الهدف الوظيفي من حيث الصعيد الشخصي ومن جهة اخرى هدفا يناسب الوظيفة التي تتقدم اليها كالتالي
الصعيد الشخصي تطوير مهاراتك المهنية في مجال تخصصك بالعمل سواء داخل المنشأة التي تعمل بها او الالتحاق بدورات خارج عملك وشغل وقت فراغك بتحسين مستواك المهني الي أعلى درجة وصلت لها .
وكذلك تحسين اداء العمل بالمنشأة ورفع كفاءتها وتحقيق ماتطلبة منك المنشأة برفع مكانتها ومكاسبها وتقليل من التكاليف الغير ضروريه
الأخطاء التي يجب تجنبها عند كتابة الهدف الوظيفي
هناك الكثير من الأخطاء التي يقع فيها الباحثون عن العمل عند كتابتهم لهدفهم الوظيفي، و اليك اهمها :
هدف وظيفي واحد لكل المجالات :
ان الاهداف الوظيفية على الصعيد المهني تختلف باختلاف المهنة والوظيفة التي ترغب في الحصول عليها فلكل مجال مهام مختلفة واهداف مختلفة فاحرص على كتابة ما يناسبك منها على الصعيد المهنة التي تتقدم لها.


▪ على الصعيد الشخصي:
لا تكتفي ابدا بذكر اهدافك على الصعيد الشخص فقط بل لا بد ان تكون لديك اهداف واضحة ومهمة تهم مدير العمل لكي تكون جديرا في الوظيفة وتجتاز المقابلة بنجاح
الاخطاء الاملائية
ليس من الجيد ابدا ان تكتب الاهداف بطريقة خاطئة كتابيا فهذا لن يجدي نفعا في اجتيازك للمقابلة وفرصة حصولك على عمل حيث انه يمكن ان توفر برامج الحاسوب خاصية تصحيح الاخطاء الاملائية تلقائيا ومع ذلك تأكد تماما انك اعددتها بشكل صحيح
▪ العبارات والالفاظ
تستخدم الالفاظ الواضحة والمباشرة وابتعد تماما عن المفاهيم الغامضة او الغير واضحة ومفهومة فهذا لن يكون جيدا بالنسبة اليك وهذا النهج ينطبق على كل اللغات التي يمكن ان تجيدها وتكتب بها السيرة الذاتية بك.

وفي النهاية عزيزي الباحث عن عمل تأكد انه يجب عليك انت لتحقق مبتغاك في الحصول على الوظيفة التي تسعى لنيلها والتي تحلم بها عليك ان تستخدم الانترنت وتقوم بابراز جميع مؤهلاتك العلمية وخبراتك المهنية التي تمتلكها بشكل ملفت لأنظار ارباب العمل وذلك حتى تنال اهتمامهم واعلم ان هذا يعتمد اعتمادا كبيرا ووثيقا على اتقانك للسيرة الذاتية ونشرها عبر مواقع التوظيف المختلفة والمتعددة في الانترنت والتي من خلالها يمكنك البحث فيها عن وظائف في شركات ومؤسسات ومنظمات كبرى وعالمية.



واعلم تماما ان ما تحتويه السيرة الذاتية الخاصة بك من معلومات يجب ان تكون مرتبة ومتناسقة ومهمة حتى تستطيع ان تبدأ بتسويقها بشكل جيد وذلك لان عدم تناسق المعلومات فيها و كثرة الاخطاء الكتابية والغموض والمعلومات الغير واضحة فيها فيها يجعل القائمين على عملية التوظيف في جميع الشركات والمؤسسات غير مهتمين بالنظر اليها لذلك اهتم جيدا بما تريد ان تكتبه و تضيفه في السيرة الذاتية الخاصة بك وابتعد عن جميع الجوانب السلبية لضمان نجاح تسويقها عبر الانترنت.

و ينبغي ان تكون مستعد دوما للمقابلة الوظيفية التي سيتم استدعاءك لاجراءها معك ومن المهم التعرف على الأسئلة التي قد تطرح عليك من قبل رئيس العمل أو موظف الموارد البشرية خلال مقابلتك لنيل الوظيفة التي تريدها ؛ بحيث تكون جاهزا للاجابة بشكل مثير الاهتمام لأرباب العمل حول مؤهلاتك و مهاراتك وخبراتك السابقة والإنجازات التي التي قمت بتحقيقها خلال مسيرتك المهنية، بحيث انك ستدير الحوار بودّية وتكون مرتاحاً أثناء مقابلة العمل لا تسأل ابدا عن الراتب او ما قد تقدمه المؤسسة التي ترغب العمل بها لك من حوافز ونقود وغيرها.

وظفني.كوم

اترك رد