الرئيسية / المقالات / اختيار المرشحين للتوظيف

اختيار المرشحين للتوظيف

اختيار المرشحين للتوظيف

الاختيار احد مراحل عملية التوظيف



عملية التوظيف

تتم عملية التوظيف على مراحل تتضمن

التحليل الوظيفي وتطوير المواصفات الشخص المناسبة

إستقطاب المرشحين بالتواصل

الإعلان، أو أي طريقة بحث اخرى

مطابقة المرشحين للإحتياج الوظيفي

فرز الأفراد باستخدام الأختبارات (المهارية أو الشخصية).

تقييم المرشحين وتناسبهم مع إحتياجات المنظمة بواسطة المقابلات وتقنيات تقييم أخرى.

إعداد وإنهاء العرض الوظيفي والتمهيد الوظيفي للموظفين الجدد.

الاعلان عن الوظيفة

ويقوم قسم الموارد البشرية في الشركة بالإعلان عن الوظائف الشاغرة في الجرائد الكبيرة أو مواقع التوظيف على الإنترنت.

وتفصل مبدئياً بين المتقدمين لشغل الوظيفة على أساس شهاداتهم وخبراتهم؛

ثم تقوم بدعوة الأقلية التي يمكن أن تستوفي شروط العمل، وتختار الأصلح من ضمنهم بعد إجراء مقابلات فردية معهم.

التقييم الأولي

ويشكل التقييم الأولي للموظفين المرشحين خطوة أساسية في هذا الإطار، ولكن قد لا تتضمن السيرة الذاتية للمرشحين كافة المعلومات التي تبحث عنها.

غالباً ما تمتلك وكالة التوظيف الموارد والوقت اللازمين لتقييم أكبر قدر ممكن من المرشحين المؤهلين لوظيفة ما، وقد يوفر ذلك الوقت والجهد على مدير المؤسسة او رئيس قسم الموارد البشرية.

التقييم النهائي

ستقوم وكالة التوظيف بالنيابة عن مؤسستك باجراء المقابلات اللازمة قبل أن تقوم بتقديم التقرير النهائي حول كافة المرشحين المؤهلين.

يتضمن التقرير النهائي معلومات عن الراتب المتوقع، الوظيفة المطلوبة، المؤهلات الرئيسية، التوقعات وتاريخ الالتحاق بالعمل.

يصف الدكتور أحمد ماهر عملية اختيار الموظفين بأنها (تلك العمليات التي تقوم بها المنظمة؛ لتصفية وانتقاء أفضل المرشحين للوظيفة.

وهو الشخص الذي تتوافر فيه مقومات ومتطلبات شغل الوظيفة أكثر من غيره، ويتم هذا الاختيار طبقًا لمعايير الاختيار التي تطبقها المنظمة).

ويقول الدكتور زكي محمود هاشم عن اختيار الموظفين: (هو وضع الشخص المناسب في الوظيفة المناسبة، وهو أمر له أثره البالغ في رفع الكفاءة الإنتاجية بالمنظمة).

تعريف الاختيار والتعيين

يقصد بالاختيار والتعيين أنه ذلك النشاط الإداري الذي يتعلق بالبحث عن المهارات المطلوبة للمنشأة، وحث الأفراد الذين تتوافر لديهم الاشتراطات للتقدم للوظائف الشاغرة؛ تمهيدًا لاختيار أفضلها للعمل بالمنشأة.

ما هي معايير الاختيار؟

تعبر معايير الاختيار عن تلك الخصائص والمواصفات التي يجب توافرها في المرشح لشغل الوظيفة بمستوى معين (أو بنسبة معينة)؛

وهذه الخصائص والمواصفات تكون مستمدة من تحليل الوظائف بغرض الحصول على مستويات عالية من الأداء في تلك الوظائف.

وهذه المعايير يتم تجميعها في خصائص معينة مثل التعليم والخبرة والصفات الجسمانية والصفات الشخصية والمعرفة السابقة بالشخص المرشح للوظيفة.

إن عملية الاختيار تمر بعدة خطوات تترابط فيما بينها وتنعكس دقة ادائها على بعضها البعض وهي:

إستقبال طلبات العمل :

تتم هذه الخطوة بعد ملئ استمارة التقديم وتقديمها الى المظمة وعن طريقها يتم تعريف المرشح بالمنظمة وتعريف المنظمة به.

المقابلة الأولية :

تنجز هذه الخطوة من قبل قسم العلاقات العامة وفيها تحاول المنظمة التعرف بشكل أدق على مدى توفر المؤهلات المطلوبة في الشخص المتقدم .

الاختيار :

تستهدف هذه الخطوة التعرف تحريريا على مؤهلات الفرد و مدى توافقها مع متطلبات الوظيفة ،

الفحص الطبي :

يركز هذا الفحص على تأكد سلامة المتقدم من الناحية العضوية  سواء مايتعلق منها بالسمع والبصر وقدرة التحمل وسلامة الأطراف

المقابلة النهائية:

تعكس هذا الخطوة حقيقة الاعتماد الكبير للمنظمات اليوم على المقابلات كما تتمثل في كونها الاداة الوحيد من خطوات الاختيار لتحديد من يحصل على العمل

الاختيار الاولي:

تتضمن انتقاء مجموعة من المرشحين ووضعهم تحت الاختبار الميداني لفترة زمنية محددة تتراوح بين 3-12 شهرا على حسب طبيعة المنظمة والوظيفة و الفرد

التعين :

تستهدف تحقيق مبدأ وضع الشخص المناسب في المكان المناسب اذ تتطلب فترة التجربة تحريك الفرد بين اعمال مختلفة وتحت اشراف مشرفين مختلفين يطالبون بتقاريرعن اداء وسلوك المتقدم في نهاية الفترة

شروط الاختبار الجيد:

الاختبار الجيد، هو الاختبار الذي يحقق الغرض من استخدامه, أي أن جودة الاختبار تقاس بمدى قدرته، على قياس الخصائص والصفات المطلوب قياسها.

ولكي نحكم على الاختبار، هناك معايير ينبغي التأكد منها، وهي التأكد من:

  •  ثبات الاختبار، وإمكانية الاعتماد عليه.
  • صدق الاختبار في قياس ما هو مطلوب.
  • تطبيق الاختبارات في أماكن أخرى.
  • وجود بيانات معيارية، تساعد على تفسير نتائج الاختبار.
  • عدم تحيز الاختبار لفئات من الأفراد دون آخرين.

إجراء المقابلة: إن التحضير الجيد للمقابلات هو من سمات المقابلات الناجحة وتتطلب إدارة المقابلات تمرساً في هذا المجال، مما يضفي على المقابلات النجاح مزيداً من التمييز.

توقيت المقابلة: عند إجراء المقابلات يجب الانتباه إلى أمرين:

  1. تخصيص أيام محددة للمقابلات
  2. المدة التي سوف تستغرقها المقابلة

الانطلاق في المقابلات

  1. الترحيب بالمتقدمين بأسماعهم مما يخلق الجو الملائم .
  2. التمهيد للمقابلة بتوضيح الغاية منها ونقاط النقاش فيها.
  3. استعمال الخطة التي وضعتها مسبقاً لطرح النقاط المتعلقة بالمقابلة.

لا تخبر أي واحد من المتقدمين أنه فاز بالوظيفة إلا بعد خروج نتائج مقابلة الجميع، حتى ولو كان أحدهم متفوقاً على أقرانه.

احترام الآخرين : أثناء المقابلة عليك أن تشعر المتقدمين للوظيفة أنك تحترمهم وتقدرهم، وذلك عن طريق:

  • ضبط مواعيد بداية وانتهاء المقابلة، فهذا دليل جديتك وانتظامك.
  • اجلسهم في مكان مريح وبطريقة مريحة، مما يخلق جو الألفة ويبعد القلق والرهبة.
  • اطرح الأسئلة المتعلقة بالموضوع، وتجنب الأسئلة المحرجة .
  • وضح للمتقدمين أنك سوف تدفع لهم ما صرفوه لإجراء المقابلة من مواصلات وسكن ومعيشة، مما يشعرهم بأنك تحترمهم.

إن المشاريع بإختلافها من مشروع لأخر، وتنوع أنشطة الشركات من شركة لأخرى يجعلها تختلف أيضاً فى إحتياجاتها من الموظفين؛

لكن إختيار فريق العمل المتنوع، أو المتكامل مع بعضه على وجه الدقة لتمثيل الشركة بكل تأكيد يبقى كوسيلة مثالية لتحقيق النجاح المنشود.

إذا كنت على وشك أن تبدأ مشروع أو نشاط إقتصادى ما كن دائماً حاضر الذهن، واعى، ومتابع لكل جديد.

ضع فى إعتبارك المزايا المتعددة للمتقدم لشغل الوظيفة لأنها قد تفيد فى العمل أيضاً مع التركيز على الميزة التى تريدها.

إنه من الأفضل دائماً أن تحاول أن تؤسس لروح العمل الجماعى بين جميع العاملين.

حتى ننجح في الاختيار

لضمان النجاح في انتقاء العاملين لدى البنوك الإسلامية ننصح بما يلي:

  • اعتماد الترميز الرقمي للمترشحين، لضمان الحياد التام في الانتقاء، وعدم التدخل للتشويش على اللجان المكلفة بهذا العمل.
  • عدم مشاركة إدارة البنك في لجنة الاختيار، وإن وجدت فيكون دورها دور الملاحظ لا المقرر؛
  • التدخل السلبي في انتقاء العاملين لدى البنوك الإسلامية قد يجعل البنك يدفع الثمن غالياً نتيجة تدخل الإدارة في انتقاء مبني على المحسوبية والمعايير غير السوية الأخرى.
  • تكليف مكتب متخصص في التوظيف وفق الطرق العلمية الحديثة مع إعطائه كافة المعلومات المساعدة، وهذا يضمن الحياد التام للإدارة التي قد تجني على البنك بتصرفاتها السلبية.
  • اعتماد التقييم المتعدد (في كل وحدة ثلاث علامات ويؤخذ بالعلامات المتقاربة)، حتى تكون هنالك مصداقية أكبر في نتيجة الانتقاء، وتفادياً لتلاعب ضعاف النفوس بنتائج الانتقاء.
  • بعد الاختيار يخضع الناجحون لدورة تدريبية متخصصة تعتمد تقنية المحاكاة في التدريب، والتي تقرب الواقع الحقيقي للمرشح ما يسهل عليه الاندماج السريع في العمل.

شاهد أيضاً

8 نصائح لتطوير العلاقات الإيجابية

        8 نصائح لتطوير العلاقات الإيجابية   1. قبول الاختلافات والاحتفال بها. …

وظائف شاغرة بالكويت و ما يتعلق بالالتحاق بها:

وظائف شاغرة بالكويت هي وظائف مهمة و ذات مميزات عديدة جدًا، حيث إن العمل في …

اترك رد

error: Content is protected !!